مركز النخيل والتمور

 

  • مركز النخيل والتمور :

انشئ مركز النخيل و التمور كمركز علمي تابع لكلية العلوم التطبيقية و ذلك بموجب قرار رئيس الجامعة رقم (8) لعام 2000م، وتنفيذاً لتوصية الندوة العلمية حول أوضاع النخيل وأتناج التمور المنعقدة في رحاب كلية العلوم التطبيقية بمدينة سيئون في 26-29 يونيو 1998م، ثم صدر قرار رئيس الجامعة رقم (58) لسنة 2003م ليصبح المركز وحدة من وحدات الجامعة .

ويأتي أنشاء المركز إسهاما من الجامعة في تنفيذ رسالتها المحددة في التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع وتنمية موارده الاقتصادية والبيئية وبذلك فأن الجامعة وضعت الاساس للمساهمة في حل الصعوبات والمعوقات التي تواجه تطوير زراعة النخيل من خلال تطور أساليب زراعة النخيل على الاسس العلمية الحديثة.

يقع المركز في مدينة سيئون بوادي حضرموت لما يتميز به وادي حضرموت من شهرة متميزة في زراعة النخيل منذ القدم وتوافر مناخات مثالية للزراعة، ونأمل أن تكون هذه المقومات نقطة الانطلاق الحقيقية للتطوير وقد توجه نشاطه البحثي نحو البحوث والدراسات التي من شانها تطوير زراعة النخيل وإدامته من خلال اجراء البحوث حول الأكثار بالفسائل وطرق التلقيح فضلاً عن محاولة المكافحة على الآفات التي تصيب النخيل. قام المركز بقدد عدد من اللقاءات وورش العمل مع المسئولين بالجامعة وأعضاء هيئة التدريس والباحثين والمرشدين الزراعيين بإدارة الزراعة وعدد من المزارعين والمهتمين بقطاع النخيل والتمور لتحديد المشاكل التي تواجهه.

ويتضمن نشاط المركز كذلك اجراء العديد من الزيارات الميدانية لبساتين النخيل في وادي وساحل حضرموت والتعاون والتنسيق مع مختلف الدوائر والمؤسسات المعنية بالنخيل في المحافظة من خلال أجراء البحوث المشتركة ،والمشاركة في المؤتمرات والندوات المقامة بالاضافة الى تقديم المشورة العلمية.

ويسعى المركز إلى تحقيق عدد من الأهداف من أهمها تطبيق إدارة متكاملة لمقاومة افات النخيل الموجودة في وادي حضرموت وخاصة حشرة دوباس النخيل، سوسة النخيل الحمراء، عنكبوت الغبار وغيرها من الآفات المرضية التي تصيب نخيل التمر الى جانب تحسين إنتاجية النخيل وجودة التمور وأيضا العمل على ترشيد مياه الري المستخدمة في زراعة النخيل